السبت من أسبوع الفريسيّ والعشَّار

قالَ ٱلرَّبُّ هَذا ٱلمَثَل: «كانَ في مَدينَةٍ قاضٍ لا يَخشى ٱللهَ وَلا يَهابُ إِنسانًا.
وَكانَ في تِلكَ ٱلمَدينَةِ أَرمَلَةٌ تَأتي إِلَيهِ قائِلةً: أَنصِفني مِن خَصمي!
فَٱمتَنَعَ مُدَّةً وَبَعدَ ذَلِكَ قالَ في نَفسِهِ: إِنّي وَإِن كُنتُ لا أَخشى ٱللهَ وَلا أَهابُ إِنسانًا،
سَأُنصِفُ هَذِهِ ٱلأَرمَلَةَ لِأَنَّها تُتعِبُني، حَتّى لا تَأتِيَ في آخِرِ ٱلأَمرِ وَتُبرِمَني!»
ثُمَّ قالَ ٱلرَّبّ: «إِسمَعوا ما قالَ ٱلقاضي ٱلجائِر:
أَتُرى ٱللهَ لا يُنصِفُ مُختاريهِ ٱلَّذينَ يَصرُخونَ إِلَيهِ نَهارًا وَلَيلاً، أَو يَتَوانى في أَمرِهِم؟
أَقولُ لَكُم: إِنَّهُ يُنصِفُهُم سَريعًا.»

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.